الجمعة، 12 يوليو، 2013

إستراحة الويك إند - من حلاة الروح

::
"من حلاة الروح" هو مصطلح شعبي كويتي (وربما عربي منتشر، لا أدري) يستخدم للإشارة إلى عمل عجيب أو مدهش أو يائس لإنقاذ النفس من الهلاك. وهذا بالضبط مافعله أحد الغزلان البرية عندما قفز داخل نافذة سيارة مجموعة من السياح في أفريقيا الجنوبية إنقاذاً لنفسه من مطاردة فهد الشيتا له.



وحكمة الغاب التي يشتهر بها خالقه اقتضت بأن يوحي للغزال المرعوب أن يقفز داخل السيارة من نافذتها ليخرج منها سالما من مخالب الفهد وأنيابه ... حتى يطارده ويأكله فهد آخر. 

* * * * * * * * * *

هناك تعليقان (2):

غير معرف يقول...

اين كان الخالق عندما قامت الحرب العظمى و مات فيها 20 مليون و الحرب العالمية الثانية و قتل فيها 60 مليون انسان عدا الخسائر المادية التى قدرت بآلاف المليارات

م - د مدى الحياة يقول...

هي كلمة ايضآ معروفة عند بقية دول الخليج ولكن بشكل نادر والقلة منهم فقط تعرف معناها ! ، وهي ايضآ مصطلح يستخدم عندما يهرب الأنسان او الحيوان وبشكل مذهل وبهلع شديد لم يكن يستطيع القيام به في الظروف العادية لأنقاذ نفسه وبأقصى طاقته ! ، واما هروب هذا الغزال ودخوله بهذا الشكل من نافذة احدى السيارات ! انما كان هذا الفعل من وجهة نظري كان صدفة على ماظهر في هذا الفلم وهو لم يكن يستهدف اي سيارة او يكن يريد استخدامها كأداة للنجاة والأحتماء عندما كان يطارده الفهد الصياد ومثل هذا المشهد يتكرر احيانآ عندما يعدوا احد الغزلان بسرعته القصوى ويصادف وجود سيارة او الباص على نفس طريق الغزال ويحدث مثل هذا الأمر دون ان يكون الدافع هو الرعب او الهلع من مطاردة احد الحيوانات المفترسة للغزال ! وهذا الرابط يؤكد ذلك !

http://www.youtube.com/watch?v=2wWP80snCAw